2 December، 2022

أرقام قياسية لبايرن ونابولي وصلاح تزين الجولة الرابعة بدوري أبطال أوروبا

أبوظبي في 13 أكتوبر /وام/ على عكس ما كانت عليه مباريات اليوم الأول من هذه الجولة، كانت غزارة الأهداف هي شعار اليوم الثاني من الجولة الرابعة بدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
كما كانت الأرقام القياسية هي عنوان هذه الجولة بـ3 أرقام قياسية، أحدهما لبايرن ميونخ والثاني لنابولي فيما كان محمد صلاح نجم ليفربول هو صاحب الرقم القياسي الثالث.
وترصد وكالة أنباء الإمارات /وام/ في هذا التقرير أبرز ملامح مباريات الأمس وما وصل إليه شكل المنافسة في دور المجموعات بعد هذه الجولة.
وشهدت مباريات اليوم الثاني من هذه الجولة مهرجانا للأهداف حيث أحرزت فرق المجموعات (من الأولى إلى الرابعة) 36 هدفا في المباريات الـ8، التي أقيمت مساء أمس، لترتفع الحصيلة الإجمالية في هذه الجولة إلى 50 هدفا بعد بداية شحيحة الأهداف شهدت تسجل 14 هدفا فقط في المباريات الـ8 أمس الأول الثلاثاء.
ومع تأهل فرق بايرن ميونخ وكلوب بروج ونابولي إلى دور الـ16 من خلال النتائج التي حققتها أمس، وصل عدد الفرق التي حجزت مقاعدها في الدور الثاني للبطولة إلى 5 فرق بعد تأهل مانشستر سيتي وريال مدريد أمس الأول الثلاثاء.
وحتى الآن، وبعد مرور 4 جولات من فعاليات هذا الدور، خرج رينجرز وسلتيك الاسكتلنديان وفيكتوريا بلزن التشيكي من دائرة المنافسة على التأهل للدور الثاني (دور الـ16) لكنهم لم يفقدوا فرصة المنافسة على المركز الثالث في مجموعاتها ليظل لديها الأمل في مواصلة مسيرتها الأوروبية هذا الموسم عبر مسابقة الدوري الأوروبي.
ومع خروج هذه الفرق الثلاثة من المنافسة على التأهل لدور الـ16 وتأهل 5 فرق بالفعل رسميا، ستحسم الجولتان الخامسة والسادسة المنافسة بين 24 فريقا على 11 مقعدا في الدور الثاني.
وحافظ فريقان فقط، بايرن ميونخ ونابولي على العلامة الكاملة في البطولة حتى الآن حيث حقق كل منهما الفوز في مباراته أمس ليكون الفوز الرابع على التوالي في دور المجموعات.
ورفع بايرن رصيده إلى 12 نقطة في صدارة المجموعة الحديدية من خلال الفوز الكبير على مضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي 4-2 مساء أمس، وعزز بايرن بهذا رقمه القياسي كأكثر فريق في تاريخ البطولة يحافظ على سجله خاليا من الهزائم في مباريات متتالية (32 مباراة) بدور المجموعات للبطولة.
وفي نفس المجموعة (الثالثة)، كان انتر على بعد لحظات من مرافقة بايرن إلى الدور الثاني لكن الهدف الذي سجله البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم برشلونة في الوقت بدل الضائع حرم انتر من الفوز وأنهى اللقاء بالتعادل 3-3 ليحافظ على الأمل لدى برشلونة وإن كان ضعيفا.
وسجل ليفاندوفسكي هدفين في هذه المباراة ليرفع رصيده إلى 5 أهداف بالتساوي مع أكثر من لاعب في صدارة قائمة هدافي المسابقة.
ولم يعد أمام برشلونة سوى الفوز في المباراتين الباقيتين له في المجموعة أمام انتر وفيكتوريا بلزن وعدم فوز انتر في أي من مباراتيه أمام نفس الفريقين.
وفي المجموعة الأولى، واصل نابولي انطلاقته المميزة في الموسم الحالي وتغلب على أياكس الهولندي 4-2 ليرفع رصيده إلى 12 نقطة في صدارة المجموعة وإلى 17 هدفا في 4 مباريات خاضها بالبطولة حتى الآن لتكون أعلى حصيلة من الأهداف في موسم واحد بالبطولة على مدار مشاركاته فيها.
وبرغم تأهل نابولي عبر هذا الفوز، كانت المباراة الثانية بالمجموعة هي الأكثر جذبا للاهتمام في ظل الفوز العريض 7-1 لليفربول على مضيفه رينجرز، والذي عزز آمال ليفربول في التأهل للدور الثاني حيث رفع رصيده إلى 9 نقاط وأصبح بحاجة لنقطة واحدة فقط من مباراتيه الباقيتين ليتأهل على حساب أياكس بعيدا عن الحسابات المعقدة.
وشهدت المباراة 3 أهداف (هاتريك) للمصري محمد صلاح نجم ليفربول الذي حقق رقما قياسيا للبطولة من خلال هذا الهاتريك حيث أحرز الأهداف الثلاثة في غضون 6 دقائق و12 ثانية فيما كان الرقم القياسي السابق باسم بافيتمبي جوميز الذي سجل هاتريك في غضون 8 دقائق بمباراة فريقه ليون الفرنسي ليفوز على دينامو كييف 7-1 أيضا عام 2011 .
وفي المجموعة الثانية، حقق كلوب بروج البلجيكي إنجازا تاريخيا بتأهله إلى دور الـ16 في البطولة للمرة الأولى اثر تعادله السلبي مع مضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني رافعا رصيده إلى 10 نقاط في صدارة المجموعة، التي شهدت أمس أيضا فوز بورتو على مضيفه باير ليفركوزن 3-0 .